تبلیغات
اللهم صلی علی نبینا محمد و علی آله و صحبه و سلم تسلیما کثیرا - الذین یعصمون من عذاب القبر

بعض المؤمنین من الذین قاموا بأعمال جلیلة ، أو أصیبوا بمصائب كبیرة یأمنون فتنة القبر وعذابه ، ومن هؤلاء..

 

1- الشهید:

- قال رسول الله صلى الله علیه وسلم: ( للشهید عند الله خصال: یغفر له فی أول دفعة من دمه . ویرى مقعده من الجنة . ویحلى حلیة الإیمان . ویزوج [ اثنتین وسبعین زوجة ] من الحور العین . ویجار من عذاب القبر . ویأمن من الفزع الأكبر . ویوضع على رأسه تاج الوقار ، الیاقوتة منه خیر من الدنیا وما فیها . ویشفع فی سبعین إنسانا من أهل بیته ) السلسلة الصحیحة.

- وروى النسائی فی سننه عن راشد بن سعد عن رجل من أصحاب رسول الله صلى الله علیه وسلم أن رجلا قال: ( یا رسول الله ! ما بال المؤمنین یفتنون فی قبورهم إلا الشهید؟ قال: كفى ببارقة السیوف على رأسه فتنة ) وسنده صحیح.

 

2- الذی مات مرابطا فی سبیل الله:

- فقد روى فضالة بن عبید ، عن رسول الله صلى الله علیه وسلم قال: ( كل میت یختم على عمله إلا الذی مات مرابطا فی سبیل الله ، فإنه ینمو عمله إلى یوم القیامة ، و یؤمن من فتان القبر ) رواه الترمذی وأبو داود.

 

3- الذی یموت یوم الجمعة:

- ففی الحدیث عن عبدالله بن عمرو عن النبی صلى الله علیه وسلم قال: ( ما من مسلم یموت یوم الجمعة ، أو لیلة الجمعة ، إلا وقاه الله تعالى فتنة القبر ) صحیح الجامع.

 

4- الذی یموت بداء البطن:

- وقد ثبت فی حدیث یرویه عبدالله بن یسار قال: ( كنت جالسا وسلیمان بن صرد وخالد بن عرفطة ، فذكروا أن رجلا توفی ، مات ببطنه ، فإذا هما یشتهیان أن یكونا شهداء جنازته فقال أحدهما للآخر: ألم یقل رسول الله صلى الله علیه وسلم: من یقتله بطنه فلن یعذب فی قبره ؟ فقال الآخر: بلى ، وفی روایة صدقت ).

 

نسأل الله أن یقینا عذاب القبر برحمة وفضل من عنده .. اللهم آمین.